Sunday, July 6, 2014

نيمار ينجو من الشلل المحتّم

 نيمار كان على بعد 2,5 سم من الشلل

بوصة واحدة فصلت نيمار مهاجم البرزيل عن الإصابة بالشلل أمام كولومبيا في دور ربع النهائي من كأس العالم.

ووفقا لما نشرته هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، مدافع منتخب كولومبيا زونيجا كان قريبا من إصابة نيمار بالشلل، لو ارتفعت ركبته لأعلى قليلا.

البوصة = 2,54 سم
وهو الأمر الذي يعكس خطورة وحساسية الإصابة التي تعرض لها مهاجم برشلونة.

ونشرت اليوم وسائل الإعلام صورة الأشعة لظهر نيمار والتي التقطت عقب المباراة بعد نقله من الملعب للمستشفى قبل الإعلان رسميا عن انتهاء مشواره في بطولة كأس العالم.

وتضاربت الأنباء حول الفترة التي سيغيبها نيمار، حيث أعلن طبيب المنتخب البرازيلي عن غيابه ستة سابيع، في الوقت الذي أشارت فيه بعض الأنباء إلى احتمالية غياب اللاعب ما يقرب من سبعة شهور.

من لبنان الكبير الى لبنان الجديد

  كتب الكثير في المئوية الاولى للبنان التي ترافقت للأسف مع انفجار من اكبر الانفجارات (غير النووية) في العالم. انفجار محا معالم العاصمة التي ...